للصوره حكايتان

لهذه الصوره حكايتان ، حكاية يعرفها العالم وحكاية اخرى مر عليها الوقت وباتت ذكريات لا تصل عند سردها لمستوى حكايه ، صادفت وجه هذه الفتاة لاول مره في التلفزيون البريطاني ولا ادري اي عام تحديدا ربما آخر السبعينيات او اول الثمانينات ، لكن المؤكد ان ذلك حدث في الرحلة التي سكنا بها مع جدي فندق ( الهايد بارك) في مدينة لندن و الذي بات اسمه اليوم ( الماندريين ) ، حين اراها اليوم اشاهد مرحلة معينه وقصيره من طفولتي ربما لكونها جميله اشعر انها قصيره (!) في ذلك العام حفرت الصوره داخل ذاكرتي من فرط مشاهدتي لها حيث كنت استيقظ باكرا متلهفا لمشاهدة سكوبي دوو وباقي برامج الاطفال التي تذاع وقتها ، عند فتح التلفاز تظهر هذه الصوره ويمر الوقت بل ويراودني النعاس مرة اخرى وانا انتظر بدء الارسال وعبثا يطول الانتظار ، احيانا كي اقطع فترة الانتظار اخرج من الغرفه دون ان اغلق الباب واضعا سلة المهملات لتقف بين الباب وبروازه خشية ان يغلق فليس معي مفتاح ثم اتجه راكضا لعربة التنظيف المتواجده كل صباح مع عاملة النظافه في ممر الدور الذي نسكن به لاحضار كيسا من الفول السوداني الذي تم تغليفه باكياس زرقاء صغيره جدا تضعها العامله يوميا فوق الثلاجه ولكل غرفه كيسين لا اكثر ، حين اقترب تهدأ خطواتي الى ان اتأكد انها داخل غرفه ما تنظف عندها امد يدي سريعا واحمل ما استطعت من الاكياس واركض عائدا للغرفه ، اما ان تنبهت لوجودي فاطلب منها وتعطيني كيس واحد لاعود للجلوس مرة اخرى امام الشاشه في انتظار بدء الأرسال ويطول الانتظار .

الحكاية الأصليه للصوره عرفتها قريبا وهي متشعبه ومليئه بالمعلومات الجديده بالنسبه لي ولن احرقها تماما لكن سأسرد بعض النقاط السريعه مضيفا بعض الروابط تاركا لكم متعة الاستكشاف :

+ اسم هذا النوع من الصور التي توضع قبل الارسال ( test card ) وهذا الكرت تحديدا مرتبط بقناة البي بي سي البريطانيه واسمه (Test Card F )

+ اسم مصمم الفكره George Hersee وهو احد منفذيها ويعمل مهندس في قناة البي بي سي

+ اسم الفتاة الموجوده داخل الصوره Carole Hersee وهي ابنة المصمم اعلاه

+ البث الأول لهذه الصوره كان في يوم 2 جولاي من عام 1967 ميلاديه واستمرت الى اكثر من 25 عاما

+ على الرغم من ان اغلب الصور التي توضع قبل الارسال تتبدل بمر الاعوام الا هذه بقيت وجعلت الفتاة التي بها علامه من علامات بريطانيا كالباص الاحمر وسيارات الاجره السوداء .

+ استخدمت الصوره في تلفزيونات اخرى ، وعلامة الـ (x ) الموضوعه على الصبوره هي علامة فنيه في الاصل وضعت في منتصف الصوره بالعمد لوزن اللقطه وامور فنيه وتقنيه اخرى

+ لتحميل الصوره كسطح مكتب لجهاز الكمبيوتر اضغط هنا .

+ لمعرفة التفاصيل حول الصوره واثرها على الفتاة نفسها في طفولتها وامور عده نشرت في صحيفة الاندبينت اضغط هنا

+ لمشاهدة حوار مع الفتاة بتاريخ 2007 بعد ان كبرت مع صورة لها نشرت في صحيفة التيليغراف اضغط هنا

+ لمشاهدة ما كنت اشاهده اي ارسال ما قبل البث اضغط على العام ( بت عام 1978 ميلاديه ) (بث عام 1981 ميلاديه ) و لمشاهدة نسخه ثالثه ( لا تحمل عام محدد ) اضغط هنا

+ لمشاهدة مقدمة سكوبي دو ( بالاغنيه الاصليه التوزيع والتي تعود لعام 1969 ميلاديه) اضغط هنا

+ لمشاهدة صور قبل الارسال الخاصة بقناة بي بي سي اضغط هنا

+ لمشاهدة بعض الموضوعات حول هذه الصوره في الديلي ميل اضغط هنا

+ الموسيقى المصاحبة للصوره ليست محدده بل منوعه وهي من مكتبة الموسيقى الخاصة بقناة البي بي سي وقام بعزفها موسيقيين عده وتسخدم موسيقى المكتبه لاعمال المحطه سواء اعلانات مسلسلات برامج الخ .

~ بواسطة يزيد في ديسمبر 2, 2007.

3 تعليقات to “للصوره حكايتان”

  1. تصدق يا يزيد نبشت بذاكرتي ، وعجزت أذكر هالصورة مع إن المفروض إني شريكتك في هالمغامرات ، بعدين وش قصة الفول السوداني اللي عمرك ما عطيتني منه !!
    الله يحفظك يا حبيبي ويديم عليك نعمة الذاكرة القوية إن شاء الله ، والتي أخشى عليك من تفاصيلها الدقيقة التي نحتاج في بعض الأحيان لنسيانها .

  2. هذه الصورة دائما تظهر فى المسلسل البريطانى “Life on Mars” و كانت دائما تثير انتباهى شكرا جزيلا على سكوبى دو 🙂

  3. حنان انت احترفت النسيان !؟

    zeinobia
    العفو 🙂

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

 
%d مدونون معجبون بهذه: