اكتوبر ١٩٨٩ ميلاديه .

في هذا العام رفعت مصر علمها على طابا مرة اخرى لتعود تحت السيادة المصرية ، في هذا العام شارك مصر في احتفالها باعياد اكتوبر فنانين العالم العربي ، طلال مداح من السعوديه ، ورده من الجزائر ، لطيفة من تونس ، سميرة سعيد من المغرب ، ماجده الرومي من لبنان ، سلمى من فلسطين ، سعدون جابر من العراق ، ومن مصر محمد ثروت الذي غنى ” المسلم و المسيحي في حبها يدوب” ، عفاف راضي ، ياسمين الخيام ، ناديه مصطفى ، مدحت صالح ، محمد رشدي .
من الممثلين الراحلين  محمد رضا ، ابراهيم الشامي ، سيد عبدالكريم – الذي عرف بشخصية زينهم السماحي في مسلسل ليالي الحلمية – ليلى فهمي ، بالاضافة الى كل من عزت العلايلي و حمدي احمد .
كتب كلمات العمل عبدالرحمن الابنودي ، لحنه جمال سلامه الذي اتهم  ذلك العام انه سرق لحن اغنية ” مصر ياوطني التاني ” للطيفه من اغنية ” جاري حموده ” للفنانة عاليه التونسية ومقاطع اخرى كثيره ، قاد الفرقة الموسيقيه الفنان هاني مهنى ، اما اخراج الاوبريت فكان للمخرج جلال الشرقاوي .

تم بث الحفل  حينها من قاعة المؤتمرات الدولية الجديده و الكائنة بمدينة نصر ، شارك في تقديم الفقرات المذيع الراحل احمد سمير زوج المذيعه سهير شلبي في تلك الفترة ، و لا ادري لم كان صوته العميق يذكرني بالممثل المصري الراحل كرم مطاوع .
احببت  الرجل و المرأة الظاهران خلف المذيع حيث كانا يضحكان بعفويه و انسجام حينما كان يتحدث و يرتجل كلماته اثناء البث المباشر و يجتهد في ذلك.
في هذا الحفل قدمت الفنانة الراحلة  وردة اغنية خاصة لطابا كتبها سيد حجاب ، كما قدمت في الوصلة الثانية اغنية طبعا احباب للشاعر عبدالرحمن الابنودي وكل العملين من الحان عمار الشريعي .
بعد الحفل تم التعليق مليا من قبل الاعلام المصري في الصحف و المجلات كونها كانت تقرأ كلمات العمل من ورقة حملتها بيدها وقد اوضحت ان هذا قد حدث بسبب ضيق الوقت وعدم اخبارها بالمشاركة في وقت مبكر .
قاد الفرقة الموسيقيه في فقرتها المايسترو الراحل احمد فؤاد حسين ، الذي انهى الحفل بعزف موسيقى النشيد الوطني . لنرى بعد ذلك مشاهد خارجية للقاعة مع تتر النهاية واسماء فريق العمل و المشاركين .

على الهامش :

  • في هذا العام رحل فنان الكاريكاتور رخا ، والمعماري المصري حسن فتحي ، والرئيس الايراني الخميني ، والفنان الاسباني سلفادور دالي ، والشاعر المصري طاهر ابوفاشا ، والمطرب المصري عبداللطيف التلباني ، والممثلان المصريين ابراهيم عبدالرازق و حسن عابدين ، كما رحلت المغنية والممثله التونسيه شافيه رشدي ، والرئيس اللبناني رنيه معوض ، وتم قتل العالم المصري سعيد السيد بدير  رحمه الله وهو ابن المخرج و الكاتب  الراحل السيد بدير .
  • في هذا العام تم تحرير طابا المصريه في يوم ١٩ مارس ، وتاسس اتحاد المغرب العربي في ١٧ فبراير ، وفي ٢٠ ديسمبر كان الغزو الامريكي لبنما ، سقط الحكم الشيوعي في رومانيا ، وفي ٩ نوفمبر تم فتح جدار برلين الفاصل بين برلين الشرقية و الغربيه بعد ٢٨ عاما على بنائه حيث قسم المدينة و الشعب ثم هدم كاملا بعد ذلك لكن يعد ذلك العام وذلك اليوم هو يوم سقوط الجدار .
  • كرمت السعوديه و عبر جائزة الملك فيصل العالمية كل من الشيخ المصري محمد الغزالي في مجال خدمة الاسلام ، والعراقي صالح احمد العلي في الدراسات الاسلامية ، اما جائرة العلم فكانت مناصفة بين العالم المصري احمد زويل و الالماني تيودور هانش ، اما جائزة اللغة العربية والادب فكانت مناصفة ايضا بين المصري يوسف عبدالقادر خليف و السوري شاكر الفحام ، كذلك جائزة الطب كانت مناصفة بين البريطاني روبرت ادواردز و الامريكي ليوجي ماستريوني .
  • كنت احب نهاية الثمانينات ، لكون الشعوب العربيه في تلك الفترة ربما كانت تعاني لكن لم تعادي بعضها البعض بشكل سافر ، و لم ينقسم النسيج داخل المجتمع الواحد بشكل مربك ، و رغم اختلاف المعايير الاخلاقيه لكن بقى جزء كبير من الموروث الاخلاقي متداول بين الناس ولو بحد ادنى ، فعلى الرغم من وجود الكثير من الاشياء  الغير ايجابيه حينها ، لكن مساحة السواد كانت اقل و كان للفرح مساحة تذكر .. هل كان ذلك فعلا ام  ربما كنت اتخيل ذلك !؟

 

~ بواسطة يزيد في أكتوبر 8, 2012.

2 تعليقان to “اكتوبر ١٩٨٩ ميلاديه .”

  1. قد تكون هذه المرة الاولى التي ارد عليك فيها رغم اعجابي الكبير بكل ماتعرضه لنا وروعة ماتكتب يكمن في روعة الاسلوب واللغة والمشاعر الفياضة .. انت يايزيد تذكرني بنفسي .. لاننا نتشابه في كون كل منا يحمل حنينا واضحا للماضي لايزول بمرور الزمن والسنين .. احببت شريهان واحببت جملتك تشرهنت منذ القدم وحفظتها عن ظهر قلب .. احمل للثمانينات حب عظيم .. اعشق ماكان يعرض على شاشة التلفزيون في بلدي بمسلسلاته واغانيه وبرامجه ..وسكنت قلبي ولم تخرج منه ..الفقرة الاخيرة في هذا الموضوع احسستها تماما وكأني انا من كتبها .. الحب الذي كان لم يعد له مكان .. اشكرك من كل قلبي .

  2. العفو .. علما ان سطورك الصادقه تستحق اكثر من هذه الكلمة .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

 
%d مدونون معجبون بهذه: