ارتباك ٢

18dec2014d

بداخلي
دف ء غريب
للحظة  استحضرها
اتخيلها ..
و أدرك أنها لن تكون !

في العمق
يتوارى ألف أحساس
يشدني ..
و رغبه التحليق ..
في عينيك ..
تشدني ..
و بي يقين أن أجنحتي المتكسرة
قد تفعل .. رغم عطبها !

بصمتي ..
أخفي ما أكبته ..
و أتوجسه ..
و أستحضره ..
و أحاول دفن مخاوفي ..
من أي جرح قادم ..
كي لا أبتعد ..
و كي لا تزول .. !

أريد أن أحدثك ..
أن أقترب ..
أن أجلس أمامك ..
أسكن في أيامك ..
أتمنى هذا و أكثر ..
و لكن  كيف أفعل ..
للدقه ماذا أقول !؟

~ بواسطة يزيد في ديسمبر 18, 2014.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: