تحدث

25dec2014bb

حين امعنت المسير
في غابات صمتك
كسرتني !

قبلك كنت شجرة
اعتادت مواسم الجفاف
في ليل  الوحدة ..
اسهر و لا أخاف ..
من بعد حضورك  ..
اتضحت الاشياء  ..
و بدت اكثر غموضا في الوقت ذاته !

جذعي المنثني
من ثقل الحنين
و غصني المنحني
من مر السنين ..
كل هذا ارتعش ..
في وجودك و انتعش
لوقت لم يطيل و توقف بعد حين ..

بعد معرفتك ..
زاد ظمأي ..
و صعب ارتوائي ..
و امام بعدك ..
في محراب صمتك
غلبني استيائي ..
فالفرص معدومه ..
عند السكون ..
و النفس مكتئبة ..
تساورها ظنون ..
… فتحدث !

~ بواسطة يزيد في ديسمبر 25, 2014.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: