جدار

we25mar2015

كانت النافذة الزجاجية شفافه ، دائرية كوجه مبتسم ، تظهر ما يتوارى في أعماقها من حياة ، من ضوء و زهور تلون العمر و تحاول ان تضيف لهذا الكون جمالا فتخفف من بشاعته و تجعله اقل قسوه .
أقدارها جعلتها توجد بقرب جدار ، يبدو صلبا لكل العيون التي تراه ، صلفا ، خاليا من المشاعر و ردات الفعل التلقائية ، و حدها كانت تدرك ما يخفيه خلف بياضه الممتد و ما يتحرك وراء مظهره الجامد .
في ليل الصمت استمعت لنغمات عذبه تصدر من خلفه و تنبئها عن الحياة التي يعيشها وحده حين يعم السكون المكان .
تعرف انه جدار عاشق للموسيقى و محب للهدوء في آن ، يمضي وقته وحده بمشاهدة المسلسلات الامريكية و الأفلام الأجنبيه و يقرا بين وقت وآخر كتاب او اثنان ، يحب الطعام الجيد و تستنشق رائحته رغم الاسمنت الفاصل و العوازل ، جدار يؤدي ما هو مطلوب منه خلال اليوم و حين ينام الجمع يستيقظ و يحيا و ينبض و يعيش .
تعلم انه جدار غريب الأطوار ، تحيطه الضغوط و تسكنه الأسرار ، له احساس مفرط لا يظهر كل حين ، و لديه ألم يكبر و يعيشه بلا انين ، و فوق بياضه الاجمل تظهر خطوط صغرى و تكبر مع السنين .
تقف اليوم أمامه و تترقب اهتمامه ، تعكس ضوئها فوق امتداده ، باحثة عن مكان لها في حياته ، فقد ألفت وجوده و لديها يقين به و بانه رغم صمته يسمعها و يشعر بها و سوف يسمعها صوته و ردوده .
تنتظر و صمتها … بداية حوار !

~ بواسطة يزيد في مارس 25, 2015.

2 تعليقان to “جدار”

  1. جميل ورائع كالعادة… الصمت هو قمة البوح.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

 
%d مدونون معجبون بهذه: