ستبقى فينا

1juneb2015

ليت ذكرياتنا
خصلات شعري الأخيره
لأقصها ..
فأنسى أشياء كثيره ..
أشياء لم تتم ..
و اخرى حدثت ..
و اخرى خلفت بالعمق ..
غصة كبيره .. !

ماضينا حميم  ..
لا يبتره مقص ..
لا يٌكنس ..
بل يُحس ..
بشروق كل يوم ..
كأرث لا يمس ..
سنذكره ما حيينا ..
لا سيما ما حدث ..
في الفترة الأخيره .. !


ذكرياتنا ..
…. ما ضينا
و … أشياء كثيره !

 

 تنويه :

+ هذا النص من وحي الصورة التي وضعتها ” يمام ” في صفحتها بتويتر و لا أدري لم تذكرني بهذه المقطوعة التي اضفتها سابقا هنا في هذه المنوعات  .

~ بواسطة يزيد في يونيو 1, 2015.

3 تعليقات to “ستبقى فينا”

  1. قرأت البارحة “لو كنت اعلم وجع الغياب!! لسرقت من شعرك خصلة… لأظل أسقيها كل صباح.. لعلها تنمو وتصبح “انت”! ” كلاهما متشابه لكن الأخير اكثر تفاؤلاً والأول أكثر عمقاً وألما ً..

    • اضافة غير متوقعه و مؤثره !
      الاخيرة بها من قصص الطفولة و حكايا البراءة و صدق المشاعر اشياء كثيره .. التخيل عالي .. و الاحساس نقي .. من كتبها ؟

  2. قرأتها صدفة فاستوقفتني ولاأعلم من كتبها..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: