في منعطف

10apri2016jjd

سمكة حزينة في المنعطف ..
غابت من ملامحها التعابير ..
و احاطها الماء ..
فلا دمع قد يرى …
و لا احساس قد يصل ..
افواج من الاسماك ..
تأتي و تذهب …
و حزن ما يقتنصها ..
دونما ظهور ..
هي متعبة ..
من تفاصيل الحياة ..
و من تفاصيل الموت ..
و صوت انفاسها ..
في ليالي الوحدة و الصمت ..
يزعجها .. !
…..
….
سمكة حزينة في المنعطف ..
تبكي زوالها القادم  ..
عبر زوال الآخرين …
بصمت صاخب  ..
ظاهره  هذيان ..
و باطنه أسف ..
و تظل قابعة في  .. منعطف !

~ بواسطة يزيد في أبريل 10, 2016.

رد واحد to “في منعطف”

  1. في كنف ذلك المنعطف
    سمكة تصنع الحزن
    بلا وزن
    في قالب مجوف
    يغلفه الموت
    ولا يملؤه إلا الخوف

    سؤال: هل فعلا السمك المكتئب يسبب التسمم؟

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: