مسار

12apri2016dddff

و تمضي وحيدا ..
كما أتيت …
و تنتهي …
كما بديت …
من ظلمة الرحم ..
لظلمة التراب …
و كل ما تلهفنا عليه ..
و مضينا اليه ..
كان محض شهوة ..
و محض سراب …
و العمر ..
لحظات دفء عابرة ..
لحظات صدق نادرة ..
و بعض اغتراب ..
و وجهك ..
الذي حفظت ملامحة ..
و تعابيره ..
ستمحوه المسافة ..
و يخفيه الضباب ..

~ بواسطة يزيد في أبريل 11, 2016.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: