حكاية مشهد / التنس .

23may2016fffff

في عام ١٩٧٣ ميلاديه عرض فيلم ” حكاياتي مع الزمان ” الذي قامت ببطولته الفنانة العائدة لمصر بعد غياب سنوات “ورده” ،
كان العمل من انتاج شركة ” صوت الفن ” التي كان يمتلكها الموسيقار الراحل محمد عبدالوهاب مع المطرب عبدالحليم حافظ و المصور وحيد فريد ، و قد حرصوا أن يوفروا فرص النجاح لهذا العمل فتعاملوا به مع اشهر الاسماء حينها من ممثلين و فنيين و ملحنين ، و قاموا بتصويره في مصر و لبنان و اخرجه حينها مخرج الروائع حسن الأمام .
كان الفنان سمير صبري أحد المشاركين بالعمل و طوال وقت التصوير كان ينتابه هاجس ما ، يدفعه لتخيل تعليقات الجماهير في صالات العرض ، و تصور ما الذي سوف يقولونه في هذا المشهد أو ذاك ، و حين وصل المشهد الذي سيلاعب به الفنانة وردة كرة تنس ، وجد بأنه يجب أن يصارحها بما يدور في داخله ، استمعت لها بروية ، و بقلب حاول قدر المستطاع أن يكون صادقاً مع نفسه قبل الآخرين ، و تم بعدها اضافة جملة بسيطة للمشهد قبل تصويره فمنحته الكثير من التلقائية !

للمزيد عن حكاية المشهد اترككم مع هذا الفيديو الذي وضعت به المشهد ، مع مشاهد اخرى اخترتها و وضعت فوقها صوت الفنان سمير صبري الذي يحكي باختصار “حكاية مشهد” قد نعبره دون أن نلم ببعض كواليسه و تفاصيله و خفاياه .

على الهامش :
+  في هذا العام  تزوجت ورده من الموسيقار بليغ حمدي – في شهر ثلاثة – و  عرض الفيلم في  ديسمبر .
+ استلهم بليغ من وضع ورده الغائبة و العائدة للفن فكرة اغنية ” وحشتوني ” التي قدمت لأول مرة  في هذا العمل و اشتهرت به .

~ بواسطة يزيد في مايو 23, 2016.

2 تعليقان to “حكاية مشهد / التنس .”

  1. أنت لا تعيد هذه الذكريات إلى الحياة فحسب بل تعيد ماورائها ، حكاية بسيطة ومؤثرة أحببت فيها فهم المتلقي والتفاعل إلى الحد الذي ينعكس على الحوار ، شكراً لك .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: