تكي تكي تك

22aug2016k

اغنية من كلمات عبدالجليل وهبي ، الحان جورج يزبك ، و غناء طروب ، شاهدتها لاول مرة مع ابي في صالة لها كنبة خضراء ، تركناها و جلسنا قرب التلفاز داخل شقة بمدينة لندن ، تمدد هو امام الشاشة على وسادة ، ليتابع مسلسل قديم بلا الوان ، من بطولة “غوار” دريد لحام ، و “حسني البرزان” نهاد قلعي ، هذا العمل كان يتواجد في بعض حلقاته نجوم آخرين كضيوف شرف ، يأتون لاداء اغنية او تمثيل مشهد عابر .
في ذلك المساء جذبتني تيمة اللحن لالتفت صوب الشاشة بعيدا عن العابي ، و ارى سيدة تقف على الدرج و تتحرك كالعرائس التي يتم تعبئتها بلف مفتاح مثبت خلف ظهرها ، احببت المشهد و الاغنية دون فهمي لأغلب كلماتها ، ما بقي برأسي عنوانها و اللحن و تلك اللحظة حيث اعادها أبي مرة اخرى حين شعر بأعجابي بها .
اليوم انتابني حنين لذلك الزمن و لتلك اللحظة ، فمضيت ابحث في الاثير عنها الى ان وجدتها ، و حاولت كتابة كلماتها و فهمها لاول مرة ، ربما لا تكون مؤثرة ، و غير ذات قيمة لدى الكثيرين ، لكنها مرتبطة لدي بوقت و زمن و شخص احبه و افتقده .

22aug2016fffd

اضيف هنا الفيديو الذي وجدته مع جزيل الشكر لـ Mohammed Sharrack على وضعه في يوتيوب ، مع محاولة مني لكتابة الكلمات وفق ما فهمتها و استمعت لها في هذا التسجيل القديم ، مشاهدة ممتعة و بارك الله  لكم في اوقاتكم و حياتكم .

تكي تكي تك … تكي تكي تك
تكي تكي تك … ترومبل تك
اللي بيتكبر ع الحب
على راسه راح يوقع شك

****
محبوبك مهما يرعاك .. تصعب أيامه معاك
جلدك ساعة ما بيراعك … غير بضفرك ما بينحك
عندك شك !؟

***
حاكيني …  و سلم بالأيد
حاكيني … كلمة و لا تزيد
ع بياض .. كيف ما تريد
و هاللحظة بمضي لك شيك
عندك شك !؟

**
اللي ما بيعرف يسند ديب
بينيشن .. ما بيصيب الديك
البارود الاوتوماتيك
مش متل الباروده دق
عندك شك !؟

*

 

اضافه :
اسم المسلسل ” ملح و سكر ” من الاغاني الاخرى التي كان يحبها ابي واذكرها :
يا بردين يا بردانه : غناء ذياب مشهور .
ع المايا : غناء ذياب مشهور .
يا صبحة هاتي الصينية : غناء موفق بهجت .
يا مو يا ست الحبايت يا مو : دريد لحام .

~ بواسطة يزيد في أغسطس 22, 2016.

4 تعليقات to “تكي تكي تك”

  1. استجلابك للصور القديمة من ذكراك بعد حنينك إليها ثم توثيقها بهذه الطريقة المباشرة الممتعة جعلتني أراك وأنت تترك ألعابك وتفارق الكنبة الخضراء وتقترب من التلفز وكأني شاهدت مشهداً مثله تماماً، رحم الله الوالد، وأسعد الجميع في الدارين.

  2. اغنية دريد لحام -ياموه-
    جميله جداً جداً تدخل القلب بكلماتها المؤثره..
    جمال الكلمات ولما الشخص يلوم نفسه ونفسه فقط على تقصيره في حياته “وضاع الربى فيّا يامو”

    عرفتها عن طريق برنامج -صوله- لأصاله نصري وغنتها بصوتها الجميل..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: