المحاولات

6sep2016dd

اقوى الخيبات .. هي خيبتنا بأنفسنا !
و اقوى الانكسارات .. هي التي نلحقها بذاتنا !
قد نُكسر .. نُخدش .. و عوضاً عن جبر ما حدث .. يتضخم .. و يمتد الجرح .. و يكبر .. و ينزف بغزارة كلما حاولنا ايقافه أو نسيانه .. بل و يفاجئنا في اوقات فرح .. و اوقات لم نخطط لها .. نشعر بحرارة الدم .. و نستنشق رائحته .. دون أن يرى لونه أحد او يلمح الانهار التي تفيض بتخبط و دونما هداية !
هو كأس نشرب نخبه وحدنا .. على انفراد .. ندرك أننا أقل .. و قد لا نستحق .. و لن نكون !
نتدثر بالضعف .. بالخوف .. و كل احساس سلبي عرفناه في لحظة .. لكوننا ندرك بأننا سوف نُتعب .. و نواجه جرحنا مرة اخرى !
هو الهروب دونما حراك .. و السكون القاتل .. و محاولة التجاوز مخافة الايذاء !
هي ستائر النهاية تهبط بغتة .. كأي اعتداء وحشي كان .. و تكرر .. هو الانسحاب طالما أن الصوت زائل .. و لم يعد يجدي الكلام !
هي الحمامة تخرج من القفص .. و الأرنب يعود الى القبعة .. و الجماهير ترقب المشهد و تحكيه ..
هو الوقت .. يجرف كل شئ
هي الذكرى  .. تعيد كل شئ
هي الحقائق .. يصعب تحريفها .. و لا يجدي بها تبديل !
هي العُقد التي تنمو .. و اليقين بعدم الاستحقاق !

~ بواسطة يزيد في سبتمبر 6, 2016.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: