سكك

8nov2016ddrr

تنسكب الذكريات
لا تتدفق !
تسقط من الذاكرة
كحقائب أضاعها المسافرين
زائدة الوزن
مهملة و ان كان فيها
الف شئ ثمين !

هي لعبة المحطات
والتوقيت
و السكة الحديد
و التذكرة المنسية
و السفر البعيد !

كفنجان قهوة تركية
اضاع ” وجهه”
و نسي النادل
ان يضيف له السكر
لم يشربه طالبه
و لم تمتد له يد غريب
في هذا الازدحام
و مع كل محطة ” يرتعش ”
فيسكب بعضه ..
و عمره ..
على شفا ” رغبة ” ..
و نسيان عنيد !

 

~ بواسطة يزيد في نوفمبر 8, 2016.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: