اغنية لليلة ممطرة

في هذه الليلة الممطرة رغبت أن اضيف اغنية قديمة كنت قد شاهدتها من وقت قريب و ذكرتني بروح أحبت هذه الاغنية و سمعتها بأصوات اخرى ، و تسائلت إن كانت سمعتها بصوت داليدا و خوليو إجلسياس !؟
هو لحن عرفته أول الأمر عبر الأفلام ، و عبر البوم به اغنيات من الحان عالمية أعاد صياغتها الاخوين رحباني ، حدث كل هذا قبل أن اعرف إيدث بياف التي تغنت بها و رددت بأن الحياة تغدو في عينيها وردية اللون مع من تحب ، و لا ادري لماذا تذكرت اغنية “بمبي” التي كتبها صلاح جاهين و غنتها الراحلة سعاد حسني في فيلم “اميرة حبي انا” !!
المؤثر في الامر بالنسبة لي ان ايدث و داليدا و سعاد لم يعشن قصص حب سعيدة و مستمرة في الحياة الحقيقية ، و مع هذا كن من اصدق من عبر عن مشاعر عديدة و اعطوا بعمق رغم فقدانهم لتفاصيل كثيرة تمنوها و حرمانهم من احلام احتضنوها و اجهضها الوقت .
لهم و لهذه الروح ، و لهذا المساء الممطر ، و لكل الاصوات التي تغنت بها أو عبرت عن اغنية شبيهة لها اهدي هذه السطور و هذه الاغنية التي جمعت داليدا و خوليو عام ١٩٨١ ميلادية و اذيعت حينها على شاشات التلفزيون العالمية ، فاجتماعهما معاَ في ذلك الحين كان حدثاً في حد ذاته .

اضافة :
+ بصوت إيدث اضغط هنا .
+ اغنية بمبي لسعاد حسني من هنا .

~ بواسطة يزيد في فبراير 13, 2017.

2 تعليقان to “اغنية لليلة ممطرة”

  1. .. لك و لكل ذكرى أرتبطت بهذا اللحن
    .. و لهذه الليلة التى .. أعادت بعضاً من أنفاس الأمس

    و لكل من مر هنا.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: