النشيد الوطني السعودي

 

من ضمن الاشياء التي حدثت بعد انتقالنا الى مبنى المدارس الجديد ان تم تحويل موسيقى السلام الملكي ( والذي كان وقتها نشيد رسمي ملكي ) الى نشيد وطني يغنيه كافة افراد الشعب بدء من الطلبة في المدارس كل صباح حتى اجهزة الاعلام في بدء ارسالها واغلاقه ، ولهذا النشيد قصه تعود الى الاربعينيات الميلاديه حيث قام الأمير منصور بن عبد العزيز ( وزير الدفاع وقتها ) بتكليف عبدالرحمن الخطيب (وهو قائد فرقة موسيقية تم استقدامه لاجل هذا التكليف ) بوضع سلام ملكي للسعودية وذلك ليتم عزفه اثناء زيارة الملك عبد العزيز لمصر في عام 1945 ميلاديه و كان هو أول سلام ملكي قامت بتأليفه فرقة موسيقية عسكرية دون كلمات يتم انشادها مع السلام اسوة بالكثير من الدول التي كانت وقتها تفعل ذلك ، في رواية اخرى وغير موثقه ذكر ان اللحن كان هديه من الملك فاروق للملك حين زار مصر !

بعد ذلك قام الشاعر السعودي، محمد طلعت ( هذا اسم مركب اسمه الكامل “محمد طلعت عبد الرحمن عادل ” عمل في بلدية الطائف و كان له نشاطات أدبية و نشر كثير منها في الصحف المحلية وتوفى عام 1412 هجريه ) بتأليف كلمات على اللحن الذي أعاد توزيعه لا تلحينه في تلك الفترة الموسيقار طارق عبدالحكيم ( بتكليف من رئاسة الجيش السعودي حيث كان ضابطا فيها) ليصبح النشيد الرسمي وكان ذلك تحديدا في عام 1958 ميلاديه حيث تم ترديده في زيارة تاريخية للملك سعود الى مدينة الطائف وكانت كلمات النشيد تقول (يعيش مليكنا الحبيب وأرواحنا فداه / حامي الحرم ومدافعه / هيا اهتفوا عاش الملك / هيا ارفعوا راية الوطن / اهتفوا ورددوا النشيد / يعيش يعيش المليك ) ظل النشيد يتردد في المحافل الرسميه فقط و ليس بين الناس اوعلى السنتهم ، استمرالوضع هكذا و دون أن يصبح إلزاميا في المدارس الحكومية اوالخاصة اسوة بدول العالم المتقدمه التي كانت تسعى لغرس روح الانتماء الوطني في نفوس الجيل القادم .

في عام 1984 ميلادي قام الملك فهد بن عبد العزيز (والذي كان أول وزير للمعارف في فترة ماضيه ) باسناد مهمة كتابة نشيد وطني يردده السعوديون كافه الى الشاعر السعودي ابراهيم خفاجي الذي قال ” إن تكليف القيادة السعودية في عهد الملك فهد لي بكتابة النشيد الوطني هو أعلى وسام تلقيته في حياتي من حكومته، وساظل مدينا لهذا التكليف والتشريف في أن تعيش كلماتي في حناجر المواطنين كلما أشرقت شمس الصباح على هذا الوطن “

اثناء اعداد النشيد تمت مراعاة ان يكون مواكباً لموسيقى السلام الملكي المتعارف عليها رغبة من الملك شخصيا في ان يكون تطوير واضافه لا الغاء لتاريخ كان و يرغب هو شخصيا ان يستمر ، كما طرح فكرة ان يكون وطنيا اكثر من كونه ملكيا ، كما تمت الاستعانة بالموسيقار السعودي سراج عمر لتنسيق ومطابقة الكلمات للحن ، وتم الحرص ان يبدأ عزفه رسميا و لاول مره في اجازة نهاية الاسبوع أثناء افتتاح واختتام البث الإذاعي والتلفزيوني اليومي لأجل ان يراه افراد الاسر كافه ويحفظه الصغار او يأخذون فكرة عنه قبل بدايه الاسبوع الجديد ، تم ذلك البث في يوم الجمعة 12/10/1404 هجريه الموافق 29/6/1984 ميلاديه ويتألف النشيد الوطني من أربعة مقاطع تقول كلماتها (سارعي للمجد والعلياء / مجدي لخالق السماء / وارفع الخفاق أخضر /يحمل النور المسطر / رددي الله اكبر يا موطني / موطني عشت فخر المسلمين / عاش المليك للعلم والوطن ) لكن ماحدث ان اغلب من غناها ورددها في تلك الفتره وحتى الآن كان يقول ( موطني قد عشت فخر المسلمين ) وكانه اتفاق جماعي !

يبقى النشيد لدي مرتبطا لدي بفناء المدرسه والصباحات البارده واليوم الاول الذي حاول الطلبة به ترديد النشيد في الطابور الصباحي حيث أقر الملك – رحمه الله – ترديد السلام الوطني السعودي في المدارس كافه ، كما ظل مرتبطا لدي ايضا بانتظار بدء الارسال لمشاهدة الرسوم المتحركة اثناء دراستي في المرحلة الابتدائيه ، وبانتهاء الارسال حين كبرت وبدأت بالسهر.

+ على الهامش

تبقى قصة رواها دكتور الاقتصاد علي الدقاق ولم اسمعها سوى منه (!) وهي عن اول نشيد وطني سبق كل هذه الاناشيد حيث قال ( .. جمع الايطاليون ممثلي طلاب مختلف بلاد العالم الدارسين في ايطاليا للقاء موسيليني ، ومن ضمنهم افراد البعثة السعودية – وهم الدفعة الاولى – لدراسة الطيران ( رحمهم الله جميعاً ) وابتعثتهم الحكومة في عهد الملك عبد العزيز رحمه الله وهم الذين شكلوا لاحقا القاعدة الاساسية للطيران في المملكة سواءً المدني او العسكري ، وحين اصطف الطلاب خلف اعلام دولهم وبدء الإستعراض كان يمر موسيليني امام كل دولة فيرفع العلم وتعزف موسيقى السلام الوطني لتلك الدولة مع اداء طلاب الدولة لنشيدهم الوطني ، فلما وصل موسيليني الى البعثة السعودية لم يكن لديهم نشيد وطني ولا موسيقى السلام الوطني فما كان من احد الطلاب الا تقدم امام موسيليني ونشد النشيد الشهير ( دوها يادوها و الكعبة بنوها …… الخ * ) وما كان من زملائه الا ان رددوها معه . وقد اعجب العرب المشاركون آنذاك بهذا النشيد الذي فيه ذكر للكعبة واثنوا عليه . وبالتالي فان هذا النشيد هو اول سلام وطني للمملكة .

(*)هذا النشيد اهزوجه شعبيه تنوم الام بها صغارها او ما شابه وتقول كلماته (دوهو يا دوها / والكعبة بنوها / سيدي سافر مكة / جب لي زنبيل كعكعة / والكعكة في المخزن / والمخزن بلا مفتاح / والمفتاح عند النجار / والنجار يبغى فلوس / والفلوس عند العروس / والعروس تبغى لبن / واللبن عند البقر / والبقر تبغى حشيش / والحشيش يبغى مطر / والمطر عند ربنا / يا ربنا تمطر بنا / يا ربنا تمطر بنا )

+ روابط ( جريدة الشرق الاوسط وجريدة الوطن ، النشيد الوطني اثناء البث في القناة الاولى ، النشيد الوطني في الملعب ، لتحميل اللحن الرسمي اضغط هنا ، لتحميل النشيد الوطني في الملعب – الرابط السابق – كملف صوتي بنقاء عالي اضغط هنا )

~ بواسطة يزيد في ديسمبر 10, 2007.

7 تعليقات to “النشيد الوطني السعودي”

  1. ما أجمل قراءة التاريخ وخاصة التاريخ المعاصر

    مشكووووووووووووووور اخي

  2. العفوووووو اخي
    الشكر لك لمتابعتك و صدق مشاعرك

  3. تسلم ايدك الحلوةاخوي

  4. يسلموووو

  5. تسلمي جووووووج ، تسلمي دلوعه

  6. الله يعطيك العافيه

    يسلمووووووووووووووو

  7. تسلموا 🙂

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

 
%d مدونون معجبون بهذه: