تتر النهاية

المدينة لم تفتح ابوابها له على مداها الا في العقدين الاخيرين له .. فترة التسعينات الميلاديه وما بعدها … بينما كان ابداعه يطرق ابوابها منذ بداياته  .. له نظرة خاصة وتفاصيل ترصد شخصيات متعدده ومختلفة في مشهد واحد … اليوم يرحل تاركا شخصياته التي رسم فوق الورق … على شاشات التلفاز ..لتصبح اسماء نعرفها و كأنهم اشخاص مروا في حياتنا اليوميه لا شخصيات وهميه ابدعها روائي و عرضت على شاشات التلفاز !

غادرنا في صباح يوم الجمعه الموافق 28 مايو 2010 ميلاديه لينزل تتر النهاية .. قبل ان تكتمل مسيرته الابداعيه وتظهر كافة الاعمال الفنية التي كانت معتقلة في راسه او اوراقه وتنتظر الظهور .

هنا اضيف تتر النهاية من احد اعماله التي ظهرت في اوائل الثمانينات الميلاديه … احد الاعمال التي تابعتها والدتي ورددت ان مؤلف هذه الحلقات انسان لاعماله نكهة مختلفه .. ويمر الوقت لتظهر اعماله ما يؤكد احساسها .

هنا عوده الى يوميات عن الناس والمكان ..عودة الى احد اعمال الراحل اسامة انور عكاشه – رحمه الله –  وتحديدا ختام حلقات مسلسل ” ابواب المدينه ”  للمشاهده اضغط زر التشغيل ادناه .

على الهامش :

خبر رحيله في الاقتصاديه ، بي بي سي عربيه ، اليوم السابع ، العربيه .

للمزيد عنه في ويكبيديا .

~ بواسطة يزيد في مايو 29, 2010.

4 تعليقات to “تتر النهاية”

  1. خبر مؤلم جداً .. رحمه الله

  2. آمين ورحم جميع موتى المسلمين

  3. الله يرحم الكاتب الرائع أسامه أنورعكاشة ويسكنه فسيح جناته لقد أثرى القصة التلفزيونية العربية بروائع القصص ……………رحمه الله ورحمنا جميعا
    http://fosho.wordpress.com/

  4. آمين

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

 
%d مدونون معجبون بهذه: