لقاء عام 1976 مع عبدالحليم

تم بث هذا اللقاء عبر التلفزيون العربي السوري ضمن فعاليات معرض دمشق الدولي ، وكان الوقت بعد غياب طويل عن سوريا و قبل رحيله باقل من عام ،جاء في شهر اغسطس من ذلك العام ليشارك بحفلين – ايام 15 و 17 –  وكانت التذكرة تباع بـ 75 ليره سوريه وهذا يعد سعرا مرتفعا في تلك الفترة  .

في هذا اللقاء تحدث عن اغنية ” من غير ليه ” التي في صدد اصدارها مع عبدالوهاب ، وقصيده جديده ايضا مع نزار قباني ، علق على عدم زواجه الى الآن ، وضح نهجه في تجديد الاغاني القديمه بالموسيقى الحديثه ، افصح عن فكرة تراوده لعمل شو استعراضي على المسرح  وامور اخرى عديده لنستشف من خلال الحوار طبيعة نجوم تلك الفترة و اداء الاعلامين والمناخ العام  .

قدم في الوصلة الاولى من الحفل اغنيته الجديده قارئة الفنجان التي كتب كلماتها الشاعرالسوري نزار قباني و لحنها محمد الموجي ، وكان هذا  ثالث حفل عام يقدم به الاغنية التي تغنى بها في شهر ابريل – من العام ذاته –  بنادي الترسانة بالقاهرة ايام اعياد الربيع ، ثم لثاني مره  في نادي الجزيرة بعد الحفل الاول بشهرين ، ثم في سوريا .

في الوصلة الثانية بدل بدلته من الابيض للاسود وغنى  بعض اغانية القديمة المجدده مثل  توبه ، اهواك ، في يوم من الايام ، اول مره تحب ياقلبي .

الحفل الثاني قدم به اغنية نبتدي منين الحكايه التي كتبها محمد حمزه و لحنها له الموسيقار محمد عبدالوهاب وظهرت في عام 1975 ميلاديه ، حضر عبدالوهاب الحفل الثاني واستهله عبدالحليم قائلا ” بنحيي الاستاذ محمد عبد الوهاب في بلودان وبنقول نبتدي منين الحكاية ” ، هذه الحفلات الغنائيه التي اعتاد على حضورها الجمهور العربي في بقاع لبنان قبل الحرب تم احيائها لحساب المتعهد اللبناني النشط يوسف الحاج .

شارك في اللقاء الاذاعي خلدون المالح ، نبرات صوت المذيعة كانت تنم عن سعادتها بهذا اللقاء ومدى عشقها لعبدالحليم ، ارفق اللقاء التلفزيوني على صغية ملف مسجل صوتيا – للاستماع او الحفظ اضغط هنا –  مع صور فوتغرافيه – منشورة مع الموضوع – له في تلك المناسبة سواء وهو في غرفة ملابسه للاستعداد قبل الظهور للجماهير او صور اخرى على خشبة المسرح  .

+ على الهامش :

شارك كل من الفنان اللبناني فيلمون وهبه والفنان السوري رفيق سبيعي الشهير بشخصية ” ابوصياح ” بتقديم فقرات الحفل .

كان للراقصة نجوى فؤاد فقرة تقدمها بالحفل .

بدل الشاعر نزار قباني في بعض الكلمات المغناة في قصيدة قارئة الفنجان منذ البداية واضاف جديد لم يكتب مثل ” .. مقدورك أن تمضي أبداً…في بحر الحب بغير قلوع …. وتكون حياتك طول العمر…كتاب دموع ” ، للمزيد عن هذا العمل و ظروف ظهوره اضغط هنا .

حين اصيب المايسترو احمد فؤاد حسن بعارض صحي مفاجئ – وهو قائد الفرقة الماسية المصاحبة لعبدالحليم قام الفنان الراحل بقيادة الفرقة الموسيقيه بنفسه وبكل سهوله ، لمشاهدة ذلك اضغط زر التشغل ادناه

مع جزيل الشكر لـ “samiii007’s

~ بواسطة يزيد في مايو 10, 2010.

2 تعليقان to “لقاء عام 1976 مع عبدالحليم”

  1. لقد أعدتني الى زمن جميل كان الذوق العام فيه عال جدا …. أكاد أسمع اصوات الجمهور في الصالة …. رحم الله الجميع أحياء وأموات
    سلامي لك

  2. آمين وحفظك الله ورعاك دوما وابدا

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

 
%d مدونون معجبون بهذه: